السبت، 12 ديسمبر، 2009

إرتحتالات اللؤلؤ



الرحيل قلما يحدث
لكنه حدث

---------------
لا تعنينى الجغرافيا بقدر ما يعنينى
التاريخ الجديد

-----------------
عبر إيقاع الصمت ورمال الصحراء
أحلم بمقاعد حجريه
بمظلات من شجر
وكتير من البشر

-----------------
أن تكون حجرة خاصه لك
( فرجينيا ولف)

-----------------
ليس ثمه ما هو أكثر وحشيه من جمع قليل يسكن
مدينه جديده تقع على هامش الدنيا

-----------------
تقول أمى : سنه الخسارة فايدتها نومها
وأنا أشد الغطاء على الجسد والعمر

---------------
(رجل آخر)
هبط الطائر الاسود فوق رؤوس الاصدقاء 
فطوى بين جناحيه بعضا منهم
وحين رأيته فجأه قلت له فى ود صاف:
أوعى تموت يا سيد
فى البدء ارتعب لكنه سرعان ما تماسك واستثمر
الموقف لصالحه فقال لى : حبينى وأنا ما أموتش
فرددت: سأحبك سأحبك كثيرا
ولكننى حين غادرته سمعت
 نفسى تردد:ومن يضمن عدم موتى

------------------
(جاذبية)
كنت أحسده على كل هذا الصبر الذى يتحلى به
وكان يبتسم محاولا شرح نظريه الجاذبيه الارضيه
وكيف ان مصير التفاحه دائما هو السقوط
من الشجرة

---------------
(صورة فى نزهة خلوية)
حين حاصره بائع الفل بالحاح غريب داعيا بأن
يخلينى الله له رجوته أن يشترى لى عقدا من الفل
غير انه رفض رفضا باتا زاعما انه لا يقبل 
أن تلوى زراعه باسم الحب

-----------------
(رساله الى رجل غبى)
تحتكر الصمت والجهامه 
وتمد لى يدا بالسلام والقسوه
ولا تدرى أن يدى مشغوله بإخفاء زهرة
قلبها صورتك ونثار قلبى
كنت ومازلت مشتاقه للحظه البدء
وأخشى أن تقلق بشأن أخطاء الوقت

--------------
(الخدر)
ظل مشغولا بأن يفوت عليها فرصه النفاذ الى عقله 
وحين راحت مثل الخدر تتسلل تحت الجلد واللحم والعظام
صار يستخدم كل دهائه فى أن يفوت عليها فرص النفاذ
إلى قلبه 
ثم بات مرغما على النوم مفتوح العينين

----------------
ومن الأفضل تجنب جميع الاسئلة


----------------
راقها أنه ما زال هناك بشر يشفق على 
بشر فى هذه الدنيا

-----------------
كم من الوقت يمكن لى أن أؤجل احزانى

---------------
هزيله هى الكلمات فى حضره الوهج
سأجعلها شهار المرحلة
وعند أعلى نقطه من قمه الهرم
أتوقف لحظة

---------------
عفوا
 ففى الحب
تتغير كل الانظمة

----------------
أحيانا يجتاحن شعور غامض
أنه ليس هو
وأننى لست أنا

--------------
ما زلت لم أضع يدى على حافه البئر
وما زلت أمزج اليابس باليابس
والاخضر بالاخضر
والأزرق بالأزرق
ومازلت انتظر الفجر


(( نعمات البحيرى))