الاثنين، 3 مايو، 2010

أستمتع بحياتك



فن التعامل مع الناس لمؤلفه، ديل كارينجى، كان كتابا
رائعا قرأته عده مرات ، كان كارينجى يسوق القاعده ويذكر تحتها
أمثله ووقائع لرجال تميزوا من قومه، روزفلت، لنكولن،
فتأملت فوجدت أن الرجل يؤلف ويوجه لأجل سعاده الدنيا
فماذا لو عرف الاسلام وأخلاقه فحصل سعاده الدارين
ثم أكتشفت أن كارينجى مات منتحرا فأيقنت أن كتابه
على حسنه وروعته ،، لم ينفعه

------------------
ليست الغاية أن تقرأ كتابا
بل الغاية أن تستفيد منه

-------------------
البطل الذى لديه العزيمة والأصرار على أن يطور
مهاراته ويستفيد من قدراته

-----------------------
كلنا قد نقول يوما من الأيام عرفنا فلانا وزاملنا فلانا
وجالسنا فلانا وليس هذا هو الفخر
الفخر أن تشمخ فوق القمه كما شمخ

-------------------
المتعه الحقيقيه بالحياه أن تشعر أنك رقم على اليمين
لك بصمتك فى الحياه ، تتعبد لله بكل شئ حتى أخلاقك
وكم صد أعداد كبيره من الكفار عن الدخول فى الاسلام
تعاملات فريق من المسلمين معهم ، فيظلمونهم عمالا
ويغشونهم متسوقين ويؤذونهم جيرانا

--------------------
البطل يتجاوز القدره على تطوير مهاراته إلى القدرة
على تطوير مهارات الناس وربما تغييرها

-----------------------------
ومن يتهيب صعود الجبال
يعيش ابد الدهر بين الحفر
(أبو قاسم الشابى)

-------------------
خير الداعين من يدعو بأفعاله قبل أقواله

--------------
ليس النجاح أن تكتشف ما يحب الأخرون
 إنما النجاح أن تمارس مهارات
 وتكسب محبتهم

-------------------
مهاراتك فى التعامل مع الأخرين 
على أساسها تتحدد
طريقه تعامل الناس معك

-------------------
قد تصبر المرأه على فقر زوجها وقبحه وانشغاله
لكنها لا تصبر على سوء خلقه

---------------
لا تكسب المال وتفقد الناس
فإن كسب الناس طريق لكسب المال

--------------------
لماذا يتحاور أثنان فى مجلس فينتهى حوارهمات بخصومه؟
بينما يتحاور أخران وينتهى الحوار بأنس ورضا؟
إنها مهارات الحوار

----------------
بدل أن تسب الظلام
حاول إصلاح المصباح

----------------
لعل أبتسامه فى وجه فقير
ترفعك عند الله درجات

----------------
ألا وأستوصوا بالنساء خيرا
(حديث شريف)

------------------
لا ينبغى أن يُعذب بالنار إلا رب النار
(حديث شريف)

------------------------
لا وفاء لنذر فى معصيه الله 
ولا فيما لا يملك ابن آدم
(حديث شريف)

---------------------
الله كرم الإنسان لكن ذلك لا يفتح المجال له لإضطهاد
بقيه المخلوقات


يُتبع
(( د: محمد العريفى ))