الجمعة، 12 أغسطس 2011

قصاصات قابلة للحرق


مادة علم الأدوية ھي ثمرة ذلك الزواج غیر المقدس بین علمي
(وظائف الأعضاء) و(الكیمیاءالحیوية)..والنتیجة إنجاب ابن حرام فعلاً

-------------------------------------
أھلاً بك يا استقبال المستشفى .. افتقدتك كثيراً.. افتقدت ھذا الجو المتوتر .. والفلاحين الواقفين خارج
العنبر حيث ينزف ابن عمھم المريض، وكلھم يلف تلك التلفيعة العملاقة حول عنقه، وقد ظھرت علب
السجائر الكليوباترا البيضاء التي تظھر في ھذه الظروف، مع سمت الجدية على وجوھھم، وذلك الشعور
المليء بالعتزاز بأنھم (رجالة)

-----------------------------------
ثلاثة يكسبون من فكرة الفرار من الموت .. الطبیب يكسب من الأمل في الفرار .. مندوب التأمین يكسب
من الیأس من الفرار .. والحانوتي يكسب من فشل الفرار

---------------------
أريد أن أجمع قدراً من المال يكفي لعلاج الأمراض التي أصابتني أثناء جمعه

----------------------------------
تبدأ تشيخ عندما يكف الأطباء عن وصف الألم في كتفك الأيسر بأنه مجرد أعراض نفسية .. مرحبًا بك
في عالم انسداد الشرايين التاجية الرحب

--------------------------------
أمقت المريض والصديق الذي لا يخبرك إلا بأخبار سیئة .. فقط .. يقول لك إن الحمى عادت.. إذن ھي
كانت قد زالت فلماذا لم تقل لي ؟

---------------------------------------
الدواء الذي لیست له آثار جانبیة لیست له آثار أصلاً
قاعدة يعرفھا كل صیدلي لكنه لا يعترف بھا علنًا

-------------------------------
قد تكون إنفلونزا الدجاج اجتاحت مصر وقد لا يكون لھا وجود ..كل شيء ممكن وكل شيء مستحیل
إنھا الحیرة المعتادة بین حكومة تكتم كل شيء وشعب يروج ويصدق أية إشاعة


قصاصات طبيه مختاره ل
(د: أحمد خالد توفيق)