الجمعة، 23 أغسطس 2013

قواعد العشق الأربعون (مولانا جلال الدين الرومى وشمس الدين التبريزى )


أرمِ حجر فى بحيرة ولن يكون تأثيرها مرئيا فقط
بل سيدوم فترة أطول بكثير إذ سيعكر الحجر صفو المياة
الراكد وسيشكل دائرة إثر دائرة وسرعان ما تتوسع المويجات
التى أحدثها صوت سقوط الحجر حتى تظهر على سطح الماء
الذى يشبه المرآه ولن تتوقف هذه الدائرة وتتلاشى
 إلا عندما تبلغ الدوائر الشاطئ
إذا ألقيت حجرا فى النهر فإن النهر سيعتبره مجرد
حركة أخرى من الفوضى فى مجراه
الصاخب المضطرب لا شئ غير عادى
لا شئ لا يمكن السيطرة عليه
أما إذا سقط الحجر فى بحيرة فلن تعود
البحيرة ذاتها مرة أخرى

----------------------
كل منتصر ينحو للأعتقاد بأنه سيكون منتصرا
إلى الأبد وكل مهزوم  يميل إلى الاعتقاد بأنه 
سيكون مهزوما  إلى الابد
لكن كلاهما مخطئ لسبب ذاته
فكل شئ يتغير إلا الله

-------------------
سقطت بغداد فى يد المغول1258م
وهزم المغول على يد مماليك مصر 1260م

-----------------
هل تعرفين أن من بين الصلوات الخمس المفروضه 
على كل مسلم كل يوم ُيقال أن صلاة الصبح(الفجر )
أكثرها قداسه
لكنها أيضا أكثرها أختبارا؟
أظن لأنها توقظنا من  أحلامنا ونحن لا نحب ذلك
بل نُفضل أن نتابع نومنا 
لذلك توجد عبارة فى أذان الفجر لا توجد
فى أذان أوقات الصلاة الأخرى
وهى : الصلاة خير من النوم

--------------------
إن الشريعه كالشمعه توفر لنا نورا لا يقدر بثمن
لكن يجب ألا ننسى أن الشمعه تساعدنا على الانتقال
من مكان الى اخر فى الظلام وإذا نسينا إلى 
أين نحن ذاهبون وركزنا على الشمعه
فما النفع من ذلك؟

--------------------
أرجو أن يجدك الحب
عندما لا تتوقعينه

--------------------
مع أن كل الاجزاء تتغير فإن الكل يظل
ذاته لأنه عندما يغادر لص هذا العالم 
يولد لصا جديد
وعندما يموت شخص شريف يحل مكانه
شخص شريف أخر وبهذه الطريقه لا يبقى
شئ من دون تغيير
بل لا يتغيير شئ أبدا أيضا

------------------
إن المدن تنتصف فوق أعمده روحية كالمرايا
العملاقه وهى تعكس قلوب سكانها
فإذا أظلمت هذه القلوب وفقدت إيمانها
فإنها ستفقد بريقها وبهاءها
لقد حدث ذلك لمدن كثيره وهو يحدث دائما

---------------------
ليختر أحدنا الاخر رفيقا له
وليجلس أحدنا عند قدمى الاخر
ففى داخلنا الكثير من الانسجام
ولا تظنن أننا ما نراه فحسب

-------------------
مهما كنا وحيثما كنا نعيش
فإننا نشعر فى قراره أنفسنا بأننا غير كاملين
كما لو كنا فقدنا شيئا ويجب أن نستعيده
لكن معظمنا لا يعثر على ذلك الشئ أبدا
أم الذين بإمكانهم العثور عليه فلا يجرؤ
إلا قله قليله على الخروج والبحث عنه

-------------------
أختر الحب
 فمن دون حياه الحب العذبه   تمسى الحياه 
عبئا ثقيلا 
كما ترى

-------------------
ولما كان العشق جوهر الحياه وهدفها السامى
كما يذكرنا الرومى فإنه يقره ابواب الجميع
بمن فيهم الذين يتحاشون الحب
حتى الذين يستخدمون كلمه رومانسيه كأشاره الى
الرفض والاستهجان

---------------------
يقول الصوفيون إن سر القرأن يكمن فى سوره الفاتحه
وسر الفاتحه يكمن فى عباره بسم الله الرحمن الرحيم
ويكمن جوهر بسم الله الرحمن الرحيم فى حرب الباء
حيث توجد نقطه تحت هذا الحرف
وتجسد النقطه تحت حرف الباء الكون 
برمته

-------------------
عندما كنت طفلا رأيت الله
رأيت ملائكه
رأيت أسرار العالمين العلوى والسفلى
ظننت أن جميع الرجال رأوا ما رأيته
لكنة سرعان ما أدلاكت أنهم لم يروا

--------------------
على الرغم مما يقوله البعض فإن العشق ليس
مجرد شعور حلو مقدر له
أن يأتى ويذهب بسرعة

-------------------
بأشكال عده لا يختلف القرن الحادى والعشرون كثيرا
عن القرن الثالث عشر وسيدون التاريخ
أن هذين القرنين كانا عصر صراعات دينية
الى حد لم يسبق له مثيل 
وعصر ساد فيه سوء التفاهم الثقافى والشعور العام بعدم الامان
والخوف من الاخر 
وفى أوقات كهذه تكون الحاجه الى الحب أشد من
أى وقت مضى

-------------------
خلال رحلاتى تعرفت على الكثير من المشايخ 
ففى حين كان البعض رجالا مخلصين وكان بعضهم الاخر
متعاليا لم يكونوا يعرفون شيئا عن الاسلام
وانا لست مستعدا لأن ابادل ذره غبار على حذاء قديم
لعاشق حقيقى لله برؤوس مشايخ اليوم
إن لاعبى خيال الظل الذين يعرضون خيالات وراء الستائر
أفضل منهم لأنهم يعترفون على الاقل بأن ما يقدمونه مجرد وهم

--------------------
على الرغم من أن المرء فى هذا العالم يجاهد ليحقق شيئا
ويصبح شخصا مهما 
فإنه سيخلف كل شئ بعد موته

-----------------
قوى الكون الاساسيه : النار والريح والتراب والماء
والعنصر الخامس الخواء

------------------
كل حب وصداقه حقيقيين هما قصه تحول غير متوقع
ولو بقينا ذات الشخص قبل أن نحب وبعده
فهذا يعنى أن حبنا لم يكن كافيا

------------------
الحكمه القديمه  مازالت ساريه
فحيث يوجد حب يوجد حزن

---------------
العدم: الاشياء الموجوده من خلال غيابها

-----------------
لا يعنى الاستسلام  أن يكون المرء ضعيفا أو سلبيا
ولا يؤدى إلى الايمان بالقضاء والقدر أو الاستسلام
القوه المنبعثه من الداخل
فالذين يستسلمون للجوهر الالهى فى الحياه يعيشون
بطمأنينه وسلام حتى عندما يتعرض العالم برمته
الى اضطراب تلو الاضطراب

-------------------
فى هذا العالم ليست الاشياء المتشابهه او المتظمه
بل المتناقضات الصارخه هى ما يجعلنا نتقدم
خطوه الى الامام ففى داخل كل منا توجد جميع المتناقضات 
فى الكون لذلك يجب على المؤمن ان يلتقى بالكافر القابع
فى داخله وعلى الشخص الكافر ان يتعرف على المؤمن
الصامت فى داخله وإلى ان نصل الى اليوم الذى يبلغ
فيه المرء مرحله الكمال
مرحله الانسان المثالى فإن الايمان ليس الا عمليه
تدريجيه ويستلزم وجود نظيره الكفر

-------------------
لقد خُلق هذا العالم على مبدأ التبادل فكل امرئ يكافأ
على كل ذره خير يفعلها ويعاقب على كل ذره شر يفعلها
لا تخف من المؤامرات أو المكر أو المكائد التى يحيكها الاخرون
وتذكر انه اذا نصب لك احدهم شركا فإن الله يكون قد فعل ذلك
فهو المخطط الاكبر إذ لا تتحرك ورقه شجره
من دون علمه آمن بذلك ببساطه
وبصوره تامه فكل ما يفعله الله يفعله بشكل جميل

-------------------
ان الله ميقاتى دقيق
انه دقيق الى حد ان ترتيبه وتنظيمه يجعلان كل شئ
 على وجه الارض يتم فى حينه لا قبل دقيقه ولا بعد دقيقه
والساعه تمشى بدقه شديده بالنسبه للجميع بلا استثناء
فلكل شخص وقت للحب ووقت للموت

------------------
ليس من المتأخر مطلقا أن تسأل نفسك هل أنا مستعد
لتغيير الحياه التى أحياها؟
هل أنا مستعد لتغيير نفسى من الداخل؟
وحتى لو كان قد تبقى من حياتك يوم واحد يشبه  اليوم
الذى سبقه فإن ذلك يدعو للرثاء 
ففى كل لحظه ومع كل نفس جديد يجب على المرء أن يتجدد
ويتجدد ثانيه ولا توجد الا وسيله واحده حتى 
يولد المرء فى حياه جديده وهى أن يموت قبل الموت

-------------------
وبدلا من ان يدعو جلال الدين الرومى الى الجهاد الخارجى
الذى يُعرف بالحرب على الكفار الذى دعا اليه
الكثيرون فى ذلك الزمان (القرن 13 م ) تماما كما يجرى
فى يومنا هذا دعا الرومى الى الجهاد الداخلى وتمثل هدفه
فى جهاد الأنا وجهاد النفس وقهرا فى نهاية الامر

------------------
ان الطريقه التى نرى فيها الله ماهى الا انعكاس للطريقه التى 
نرى فيها أنفسنا فإذا لم يكن الله يجلب الى عقولنا سوى
الخوف والملامه فهذا يعنى ان قدرا كبيرا من الخوف
والملامه يتدفق فى نفوسنا اما اذا رأينا الله مفعما بالمحبه
والرحمه فإننا نكون كذلك

----------------
فى الواقع توجد داخل كل شخص رغبه دفينه فى
قتل أحدهم ذات يوم والناس لا يدركون ذلك الا بعد ان
تحدث لهم فهم يظنون انهم عاجزون عن القتل

------------------
هكذا هى الحياه 
فعندما تخبر حدهم الحقيقة فإنه يكرهك
وكلما تحدثت عن الحب ازدادت كراهيته لك

-----------------
لم تكن هذه الاشياء تخفينى وتعلمت على مر الايام
ألا أذكرها لأحد فالبشر يميلون الى 
الاستخفاف بمالا يمكنهم فهمه

------------------
ان الطريق الى الحقيقه يمر من القلب لا من الرأس
فأجعل قلبك لا عقلك دليلك الرئيسى
واجه  تحدّ وتغلب فى نهاية المطاف على 
النفس بقلبك ان معرفتك بنفسك ستقودك الى معرفه الله

-------------------
كلما قل كلامك نضجت بسرعه اكبر

-------------------
يمكنك ان تدرس الله من خلال كل شئ وكل شخص فى هذا الكون
لأن وجود الله لا ينحصر فى المسجد او فى الكنيسه او فى الكنس
لكنك اذا كنت لا تزال تريد ان تعرف أين يقع عرشه بالتحديد
يوجد مكان واحد فقط تستطيع ان تبحث فيه عنه
وهو قلب عاشق حقيقى فلم يعيش احد بعد رؤيته
 ولم يمت احد الا بعد رؤيته 
فمن يجده يبقى معه الى الابد

------------------
يتكون الفكر والحب من مواد مختلفه 
فالفكر يربط البشر فى عقد لكن الحب يذيب
جميع العقد ان الفكر حذر على الدوام وهو يقول
ناصحا احذر الكثير من النشوه
بينما الحب يقول لا تكترث اقدم على هذه المجازفه
وفى حين ان الفكر لا يمكن ان يتلاشى بسهوله
فإن الحب يتهدم بسهوله ويصبح ركاما
من تلقاء نفسه لكن الكنوز تتوارى
بين الانقاض والقلب الكسير يخبئ كنوزا

-----------------
تنبع معظم مشاكل العالم من اخطاء لغويه
ومن سوء فهم بسيط لا تأخذ الكلمات بمعناها
الظاهرى مطلقا وعندما تلج دائره الحب
تكون اللغه التى نعرفها قد عُفى عليها الزمن 
فالشئ الذى لا يمكن التعبير عنه بكلمات
لا يمكن ادراكه الا بالصمت

-------------------
مهما حدث فى حياتك ومهما بدت الاشياء
مزعجه فلا تدخل ربوع اليأس وحتى لوظلت
جميع الابواب موصده فإن الله سيفتح دربا جديدا لك
أحمد ربك من السهل عليك أن تحمد الله عندما يكون
كل شئ على مايرام
فالصوفى لا يحمد الله على ما منحه الله إياه فحسب
بل يحمده أيضا على كل ما حرمه منه

-----------------
الوحده والخلوه شيئان مختلفان 
فعندما  تكون وحيدا من السهل أن تخدع نفسك
ويخيل اليك إنك تسير على الطريق القويم
أما الخلوه فهى أفضل لنا لأنها تعنى
أن تكون وحدك ومن دون ان تشعر بأنك وحيد
لكن فى نهاية الامر من الافضل لك أن تبحث عن شخص
شخص يكون بمثابه مرآه لك
تذكر انك لا تستطيع أن ترى نفسك حقا إلا
فى قلب شخص أخر وبوجود الله فى داخلك

-----------------
لا يعنى الصبر أن تتحمل المصائب سلبا بل يعنى
ان تكون بعيد النظر بحيث تثق بالنتيجه النهائيه
التى ستتمخض عن اى عمليه 
ماذا يعنى الصبر ؟ انه يعنى ان تنظر
الى الشوكه وترى الورده وان تنظر الى الليل وترى الفجر 
اما نفاذ الصبر فيعنى ان تكون قصير النظر
ولا تتمكن من رؤيه النتيجه
ان عشاق الله لا ينفذ صبرهم مطلقا
لانهم يعرفون انه لكى يصبح الهلال بدرا 
فهو يحتاج الى وقت

------------------
لا يوجد فرق كبير بين الشرق والغرب
والشمال والجنوب فمهما كانت وجهتك
يجب ان تجعل الرحله التى تقوم بها رحله
فى داخلك فإذا سافرت فى داخلك
فسيكون بوسعك اجتياز العالم الشاسع
 وما وراءه

--------------------
لا قيمة للحياة من دون عشق
لا تسأل نفسك مانوع العشق الذى تريده
روحي أم مادى 
إلهى أم دنيوى
غربى أم شرقى؟
فالانقسامات لا تؤدى إلا إلى مزيد من
الانقسامات 
ليس للعشق تسميات ولا علامات ولا تعاريف
إنه كما هو نقى وبسيط
العشق ماء الحياة والعشيق هو روح من النار
ويصبح الكون مختلفا عندما تعشق النار الماء

----------------------
يوجد معلمون مزيفون وأساتذه مزيفون فى هذا العالم
أكثر ععدا من النجوم فى الكون المرئى
فلا تخلط بين الاشخاص الانانيين الذين يعملون
بدافع السُلطة وبين المعلمين الحقيقيين
فالمعلم الروحى الصادق لا يوجه أنتباهك إليه
ولا يتوقع طاعه مطلقه أو أعجابا تاما منك
بل يساعدك على أن تُقدر نفسك الداخليه
وتحترمها إن المعلمين الحقيقيين شفافون كالبلور
يعبر نور الله من خلالهم

-------------------
لأنك شديد الحرص على نيل موافقه الاخرين
فلن تتخلص من نقدهم مهما حاولت

-----------------
كلما ودعت مكانا أحبه أحس بأنى أترك فيه
جزءا منى ويُخيل إلئ أننا بسواء أخترنا الترحال كما فعل
ماركو بولو (مستكشف من البندقيه)
 أو ظللنا فى البقعه نفسها من المهد الى اللحد
فإن الحياه عباره عن سلسله من 
الولادات والوفيات

--------------------
الماء
الاشياء السائله تتغير 
ولا يمكن التنبؤ بها

--------------------
لا تحاول أن تقاوم التغييرات التى تعترض 
سبيلك بل دع الحياة تعيش فيك
ولا تقلق إذا قلبت حياتك رأسا على عقب
فكيف يمكنك أن تعرف أن الجانب الذى
أعتدت عليه أفضل من الجانب الذى سيأتى

------------------
عندما تجد القابلة أن الحبلى (الحامل) لا تتألم 
أثناء المخاض فإنها تعرف أن الطريق ليس سالكا
بعد لوليدها فلن تضع وليدها إذا
ولكى تولد نفس جديدة يجب أن يكون ألم
وكما يحتاج الصلصال إلى حرارة عالية
لشتد فالحب لا يكتمل إلا بالألم

------------------
إن السعى وراء الحب يغير
فما من أحد يسعى وراء الحب إلا وينضج أثناء رحلته
فما أن تبدأ رحلة البحث عن الحب حتى
تبدأ تتغير من الداخل ومن الخارج

-----------------
يجب ألا يحُول شئ بين نفسك وبين الله 
لا أئمه ولا قساوسه ولا أحبار
ولا أى وصي أخر على الزعامه الاخلاقيه
أو الدينيه ولا الساده الروحيون
ولا حتى إيمانك
آمن بقيمك ومبادئك لكن لا تفرضها على الاخرين
وإذا كنت تحطم قلوب الاخرين فمهما
كانت العقيده الدينيه التى تعتنقها
فهى ليست عقيده جيده

--------------------
ليكن الله والله وحده دليلك
تعلم الحقيقه يا صديقى
لكن أحرص على ألا تصنع من الحقائق 
 التى تتكون لديك أوثانا

-----------------
إننا لسنا بحاجة للبحث عن الحب خارج
أنفسنا بل كل ما علين عمله هو أن نتمكن
من إزالة العقبات التى تبعدنا عن الحب داخلنا

------------------
اللقاءات السيئه ليست حتمية
فقط فى بعض الاحيان
بل ضرورية

------------------
إن المرء الذى يعتقد بأن لديه جميع الاجوبة
هو أكثر الناس جهلا

---------------
نحن أعلى من أعلى الكائنات لكننا كذلك أدنى من أدناها
فلو تمكنا من إدراك هذا المعنى جيدا
لكففنا عن التفكير بأن الشيطان يقبع
فى خارجنا ونعترف بأنه موجود فى أنفسنا
إن ما نحتاج إليه هو أن نبحث فى أنفسنا
بصدق لا أن نترصد عيوب الاخرين ونتصيدها

------------------
يقول الصوفى : يجب أن أركز على علاقتى الداخلية مع الله 
بدلا من أن أطلق أحكاما على الأخرين
إذ أن رجل الدين المتعصب يتسقط أخطاء الاخرين 
على الدوام لكن لا تنسوا أن الشخص الذى يتذمر
من الاخرين فى معظم الاحيان
يكون مخطئا هو نفسه

-----------------
حياتك حافله 
مليئه كامله أو هكذا يخيل إليك حتى يظهر شخص
يجعلك تدرك ما كنت تفتقده طوال هذا الوقت
مثل مرآه تعكس الغائب لا الحاضر
تريك الفراغ فى روحك
الفراغ الذى كنت تقاوم رؤيته 
وقد يكون ذلك الشخص حبيبا أو صديقا أو
معلما روحيا وقد يكون طفلا يجب أحاطته
بالحب والرعاية
المهم هو أن تعثر على الروح التى تكمل روحك
فقد قدم الانبياء جميعا النصيحة ذاتها:
جد الشخص الذى سيكون مرآتك

------------------
هل من وسيلة لفهم ما معنى الحب دون أن
تصبح حبيبا فى المقام الأول؟
فالحب لا يمكن تفسيره ولا يمكن إلا معايشته
وأختباره ومع أن الحب لا يمكن تفسيره
فهو يفسر كل شئ

------------------
إننا نشارك جميعا فى حديث صامت
لأن الكلمات التى تنبعث من أفواهنا لا
تتلاشى بل تظل فى الفضاء اللانهائى
إلى مالا نهاية وستعود إلينا فى الوقت المناسب
إن معاناه إنسان واحد تؤذينا جميعا
وبهجه إنسان واحد تجعلنا جميعا نبتسم

----------------
يشبه هذا العالم جبلا مكسوا بالثلج يردد صدى
صوتك فكل ما تقوله سواء أكان جيدا أم سيئا
سيعود إليك على نحو ما
لذلك  إذا كان هناك شخص يتحدث بالسوء عنك فإن
التحدث بالسوء عنه بالطريقه نفسها
يزيد الامور سوءا

-----------------
إن الماضى تفسير والمستقبل وهم
إن العالم لا يتحرك عبر الزمن وكأنه خط مستقيم
يمضى من الماضى إلى المستقبل بل إن الزمن
يتحرك من خلالنا وفى دواخلنا فى 
لوالب لا نهاية لها 
إن السرمدية لا تعنى المطلق بل تعنى الخلود

------------------
فإن أردت اختبار النور الابدى فعليك
أن تُخرجى الماضى والمستقبل
من عقلك وتظلى داخل اللحظه الراهنه

------------------
لا يعنى القدر أن حياتك محددة بقدر محتوم
لذلك فإن ترك كل شئ للقدر وعدم المشاركة
فى عزف موسيقى الكون دليل على جهل مطلق
إن قدرك هو المستوى الذى تعزفين فيه لحنك
فقد لا تغييرين آلتك الموسيقيه بل تبدلين
الدرجة التى تجيدين فيها العزف

-------------------
أننى أشفق على ثلالثة أنواع من الناس
الغنى الذى فقد ثروته 
والمحترم الذى فقد أحترامه
والحكيم الذى يحيط به الجهلاء
(حديث شريف)

---------------
النار
الأشياء التى تدمر
وتحطم

---------------
فى بعض الاحيان يجب أن تحطم كل أرتباطاتك
حتى تفوز بنفسك فإذا كانت علاقاتنا بعائلاتنا
وثيقة ومكانتنا فى المجتمع رفيعة حتى إذا كانت
علاقتنا جيدة بمدرستنا المحلية أو مسجدنا وتقف عائقا
فى طريق أتحادنا مع الله فإنه يتعين علينا
حينئذ أن نحطم هذه الارتباطات

---------------
إذا أردت أن تقوي إيمانك فيجب أن تكون لينا
فى داخلك لأنه لكى يشتد إيمانك ويصبح صلبا
كالصخرة يجب أن يكون قلبك خفيفا كالريشه
فإذا أصبنا بمرض أو وقعت لنا حادثه أو تعرضنا
لخسارة أو أصابنا خوف بطريقه أو بأخرى أن الوسيلة
التى تمكنك من الاقتراب من الحقيقه أكثر
تكمن فى أن يتسع قلبك لاستيعاب البشرية
كلها وأن يظل فيه متسع لمزيد من الحب

--------------------
من الناحية الشخصية لا أظن أن هناك مشكلة
مع الحزن بل العكس تماما فالنفاق هو الذى
يجعل الناس سعداء أما الحقيقة فتجعلهم يشعرون بأذى

-------------------
من السهل أن تحب إله يتصف بالكمال والنقاء 
والعصمه لكن من الصعب أن تحب إخوانك البشر
بكل نقائضهم وعيوبهم
تذكر أن المرء لا يعرف إلا ما هو قادر على
أن يحب فلا حكمه من دون حب
ومالم نتعلم كيف نحب خلق الله
فلن نستطيع أن نحب حقا ولن نعرف الله حقا

-------------------
إن القذارة الحقيقية تقبع فى الداخل
أما القذارة الأخرى فهى تزول بغسلها
ويوجد نوع واحد من القذارة لا يمكن تطهيرها
بالماء النقى وهو لوثة الكراهية والتعصب
التى تلوث الروح نستطيع أن نطهر أجسامنا
بالزهد والصيام
لكن الحب هو الذى يطهر قلوبنا

----------------
هل تعرفين أن الأربعين فى الفكر الصوفى ترمز
إلى الصعود من مستوى إلى مستوى أعلى
وإلى يقظه روحيه؟
فعندما نحزن نحزن لمدة أربعين يوما
 وعندما يولد طفل فهو يستغرق أربعين يوما حتى
 يتهيأ لبدء الحياة على الارض
وعندما نعشق يجب أن ننتظر أربعين يوما حتى نتأكد
من حقيقة مشاعرنا
لقد أستمر طوفان نوح أربعين يوما
وفى الصوفية الإسلامية أربعين
درجة تفصل بين الانسان والله
وقد خرج المسيح إلى القفر أربعين يوما
وليلة وكان محمدا فى الأربعين من عمره
 عندما نزل عليه الوحى
وتأمل بوذا تحت الشجرة زيزفون أربعين يوما

----------------------
كل ما أعرفه هو أن بعض الناس يتغذون على
تعاسات الاخرين ولا يحبون رؤية أن ينخفض
عدد البؤساء على وجه الأرض

------------------
لم أعد أُدهش لرؤية كيف يتغير بعض الناس
عندما ينضمون إلى الغوغاء
إذ سرعان ما يتحول الرجال العاديون الذين 
لا يوجد لديهم ماض عنيف إلى أشخاص
عدوانيين حتى إنهم يصبحون قتلة عندما
يجتمعون

-------------------
خير لك أن تصل سالما
من أن تكون نادما

--------------
فى أحدى المرات قال لها أحد زملائها:
أتعرفين ماهى مشكلتك؟
إنكِ تأخذين الحياة بجدية كبيرة
إنكِ فتاة مملة حتى الموت

-----------------
إذا أراد المرء أن يغير الطريقة التى  يعامله
فيها الناس فيجب أن يغير  أولا الطريقة
التى يعامل فيها نفسه وإذا لم يتعلم كيف
يحب نفسه حبا كاملا صادقا فلا توجد
وسيلة يمكنه فيها أن يحب
لكنه عندما يبلغ تلك المرحلة سيشكر
كل شوكة يلقيها عليه الاخرون
فهذا يدل على أن الورود ستنهمر عليه قريبا

-------------------
ركزى على الخطوة الأولى فهى أصعب خطوة
يجب أن تتحملى مسئوليتها وما إن تتخذى تلك
الخطوة دعى كل شئ يجرى بشكل طبيعى
وسيأتى ما تبقى من تلقاء نفسه
لا تسيرى مع التيار
بل كونى أنتِ التيار

-----------------
لا يوجد شخصان متشابهان ولا يخفق
قلبان لهما الايقاع ذاته ولو أراد الله
 أن نكون متشابهين لخلقنا متشابهين
لذلك فإن عدم احترام الاختلافات
وفرض أفكارك على الاخرين يعنى عدم
أحترام النظام المقدس
الذى أرساه الله

-----------------
الشك شئ جيد فهو يعنى أنك
حيّ ترزق ودائم البحث

---------------
عندما يدخل عاشق حقيقى لله إلى حانه فإنها
تصبح غرفة صلاته لكن عندما يدخل شارب
الخمر إلى الغرفة نفسها فإنها تصبح خمارته
ففى كل شئ نفعله قلوبنا هى المهمة

--------------
الذين لم يجعلوا من قلوبهم دليلا أساسيا
يقودهم فى الحياة
الذين لا يستطيعون الانفتاح على الحب 
ويسيرون على هديه كما تتبع زهرة عباد الشمس
الشمس فهم ليسوا أحياء حقيقيين

----------------
الفكرة بأن المرء يعرف ذاته لم
تؤد إلى أحداث توقعات خاطئه فقط بل
أدت إلى أحباطات فى الأماكن
التى تجارى فيها الحياة توقعاتنا

-----------------
الروحانيات ليست توابل أخرى لذات الطبق القديم
إنها ليست شيئا يمكن إضافته إلى حياتنا
من دون أن ندخل تغييرات رئيسية عليها

-----------------
الريح
الأشياء التى تتحرك تتطور
وتتحدى

---------------
فى هذه الحياة تحاشى التطرف فى جميع
أنواعه لأنه سيحطم أتزانك الداخلى 

----------------
ربِ أغفر لى عجزى عن معرفتك حق المعرفة
(حديث شريف)

-----------------
طوبى لى فأنا أحمل الله داخل عبائتى
(أبو يزيد البسطامى )

----------------
كان يؤمن  بأن جميع الحروب الدينية هى فى جوهرها
 مشكلة لغوية فهو يقول أن اللغة تخفى الحقيقة
أكثر مما تكشفها لذلك يسئ الناس دائما فهم أحدهم
للأخر وتقديره له

----------------
وفى عالم محفوف بالترجمات السيئة لا فائدة
تُرجى فى أن يكرس المرء نفسه لأى موضوع
لأنه لا يمكن أن تكون أشد قناعاته ناجمه
 عن سوء فهم بسيط

------------------
هل يوجد جحيم أسوأ من العذاب الذى يعانيه
 الانسان عندما يعرف فى أعماق ضميره أنه أقترف ذنبا
ذنبا جسيما؟
أسأل ذلك الرجل فإنه سيخبرك ماهى جهنم
هل توجد جنة أفضل من النعمة التى تهبط
على الانسان فى تلك اللحظات النادرة من الحياة
عندما تُفتح فيها مزاليج الكون ويشعر بأنه
يمتلك كل أسرار الخلود ويتحد مع الله
أتحادا تاما؟
أسأل ذلك الرجل فإنه سيخبرك ماهى الجنة

-----------------
وقد أختتم إحدى رسائله السابقة بهذه العبارة:
أنا صوفى
طفل هذه اللحظه الراهنه
فرددت عليه: من الغارابة أن تقول ذلك لأمرأه
تفكر بالماضى كثيرا وتفكر بالمستقبل أكثر
لكن بطريقة ما لم تمسّها اللحظة الراهنة

------------------
الأطوار السبعة على طريق الحقيقة
سبعة مقامات يجب على كل روح أن تكابدها
حتى تبلغ الوحدانية
الطور الأول: هو النفس الأمارة وهى أشد الأطوار بدائية
وأنتشارا فى الوجود عندما تقع الروح فى شرك المساعى
الدنيوية ويبقى معظم الناس فى هذا الطور
يجاهدون ويعانون فى العمل لأنهم منهمكون فى خدمة ذواتهم
الوضيعة لكنهم يحملون الأخرين على الدوام مسئولية شقائهم المستمر

-----------------------
وعندما يدرك المرء الحالة التى وصل إليها
من إنحطاط الروح يبدأ فى جهاد النفس حتى ينتقل إلى
الطور التالى
فبدلا من أن ينحى بالائم على الأخرين دائما يبدأ
المرء الذى بلغ هذا الطور بنفسه
تصل أحيانا إلى درجة محو الذات وهنا تصبح النفس اللوامه
وبذلك يبدأ الرحلة نحو النقاء الداخلى

------------------
الطور الثالث : يزداد المرء نضجا وتنتقل النفس لتصبح
النفس الملهمة 
يتمكن المرء من معرفة المعنى الحقيقى لكلمه الخضوع
ويبدأ فى الطواف فى وادى المعارف الألهية
والمرء الذى يبلغ هذه المرحلة يمتلك الصبر والمثابرة
والحكمة والتواضع ويبدو العالم له جديدا مليئا بالألهام

---------------------
الطور الرابع: وادى الحكمة ويعرفون النفس المطمئنة
وهنا يختلف إحساس النفس عما كانت عليه لأنها 
ترتقى إلى درجة أعلى من الوعى ومن الصفات التى تلازم الذين بلغوا
هذا الطور الكرم والعرفان والشعور الدائم بالرضا مهما
بلغت مشاق الحياة ومصاعبها

------------------
الطور الخامس: وادى الوحدة ويشعر المرء الذى
يبلغ المقام بالرضا مهما كان الوضع الذى يضعه الله
فيه فلا تهمه الأمور الدنيوية لأنه بلغ النفس الراضية

-----------------
الطور السادس: النفس المرضية حيث يصبح المرء
مشكاة للإنسانية يبث الطاقة فى كل من يطلبها
ويعلم وينور مثل أستاذ حقيقى
وقد يمتلك المرء أحيانا قوى شافية أيضا
فحيثما ذهب يحدث أثرا كبيرا فى حياه الاخرين
ففى كل شئ يفعله ويصبو إلى عمله يكون
هدفه الرئيسى خدمه الله من خلال خدمه الاخرين

--------------------
الطور السابع: حيث يبلغ المرء النفس النقية
ويصبح الانسان الكامل

------------------
الأرض
الأشياء التى تكون صلبة
متشربة وساكنة

-----------------
إذا كنا نتناول الطعام نفسه ونغنى الأغانى الحزينة ذاتها
ونؤمن بالخرافات عينيها
ونحلم بذات الأحلام فلم لا نكون قادرين
على العيش معا؟ إن عالمنا عالم سلس يتدفق
فيه كل شئ ويمتزج وإن كانت توجد حدود
بين المسيحية والإسلام فإنها حدود مرنة
أكثر مما يخيل إلى رجال الدين من كلا الجانبين

-------------------
ماوسعنى أرضى ولا سمائى 
ووسعنى قلب عبدى المؤمن
(حديث قدسى)

------------------
يقول الله عز وجل:( ونفخت فيه من روحى)
فقد خُلقنا جميعا من دون أستثناء لكى نكون
خلفاء الله على الأرض فأسأل نفسك كم مره
تصرفت كخليفة له
هذا إهن فعلت ذلك؟
تذكر إنه يقع على عاتق كل منا أكتشاف الروح الألهيه
فى داخله حتى يعيش وفقها

--------------------
بدلا من أن يغنى المتدينون المتعصبون ذواتهم فى
حب الله ويجاهدون أنفسهم فهم يحاربون
أناسا أخرين وينظرون إلى الكون كله
بعيون يشوبها الخوف فعندما يحدث زلزال
أو جفاف أو تقع كارثه يعتبرون هذا
دليلا على غضب الله وكأن الله لا يقول
صراحة إن رحمتى سبقت غضبى وعندما يغضبون 
من أحد لسبب أو لأخر فإنهم يتوقعون أن
الله سبحانه وتعالى سييتدخل بالنيابة عنهم
ويثأر من أجلهم وتغمر حياتهم حاله متواصله
من المرارة والعداوة ويلاحقهم سخط كبير
أينما ذهبوا مثل غيمة سوداء
فيسود ماضيهم ومستقبلهم

----------------
بدلا من البحث عن جوهر القرأن وأخذه ككل
ينتقى المتعصبون أيه أو أيتين بعينها
ويمنحون الأولوية للأوامر الألهية التى يرون
أن تتناغم مع أسلوب تفكيرهم وعقولهم
التى يسكنها الخوف

----------------
إن جهنم تقيع هنا والآن
وكذلك الجنة
توقفوا عن التفكير بجهنم بخوف أو الحلم بالجنة 
لأنهما موجودتان فى هذه اللحظة بالذات
ففى كل مرة نحب نصعد إلى السماء
وفى كل مره نكره أو نحسد أو نحارب أحدا
فإننا نسقط مباشرة فى نار جهنم


(أليف شافاك)