الخميس، 26 ديسمبر 2013

ليتها تقرأ


يا قدرى الذى جاء متأخرا
هل فى القدر متسع

-----------------
عندما تختفى أحبط
عندما أجدها أحبط أكثر

----------------
من يغفر كثيرا
يتألم كثيرا

----------------
الكل يشعر أنها كل شئ
وهى تؤمن أنها لا شئ
ليتها تؤمن أن لا شئ منها كل شئ من غيرها

----------------
لماذا كل ما يمكننا لمسه
لا يدوم

------------------
بك
سأحاول أن أكون بخير

-----------------
أتمنى أن أقرأ لوحها المحفوظ
لأعرف هل أنا هناك

---------------
أرهقه الخط المستقيم

--------------
أكثر شئ يؤلمنى
أننى تأخرت عنها كثيرا
هل الفرصة لا تأتى إلا مرة واحدة؟

----------------
كلما أشترى كتابا طُلب منها أن تقرأه قبله
يستمتع بقراءة أى شئ بعدها

------------------
الإله لا يغفر الكراهية
قد يغفر الحب
سامحنى يا الله أحبها أكثر مما يجب
وأقل مما تستحق

-----------------
كل رجل جميل
تسكن تفاصيله أنثى أجمل
وكل أنثى باهته يتسبب فى آلامها رجل أحمق

-----------------
لولا تأخرها لما وجد غيرها
الحياة

----------------
قالت له مرة: متى ستكرهنى؟
قال لها بسرعة: إذا مُت قبلى

--------------------
ليت الأمم المتحدة تفرضها على العالم
لننعم بالسلام

-----------------
مضت الثانية والدقيقة واليوم والأسبوع
أشتاقها ب حق السماء

----------------
تشعر دائما أن الكل يرصدها
لذا تختبئ من كل شئ


----------------
 هى تهتم بالعناوين كثيرا
ولا تزال هى بلا عنوان

---------------
كلما أستمعت إلى الأماكن
أتذكرها كثيرا

---------------
فى عشقه لها
يشعر أنه إلى الله أقرب

----------------
حياتها تشتكى من كثرة محطات الإنتظار
وقلة صالات السفر

---------------
خوفى أن تحب الحياة
فيخطفها الموت

--------------------
من يعرفها
تسكن ذاكرته فى لحظة
وذاكرتها ما تزال خالية

-------------
خطان أضاعا حياتها
الخط المستقيم والخط المتوازى

------------------
أيها الساكن فى دمى
أى مكان أنت لست فيه؟

----------------
منذ أن أحبها وهو يستحى
أن يطلب من الله أى شئ

--------------
قال لها : كل شئ فينى مشغول بك
قالت له: وكل شئ حولى يشغلنى عنك

--------------------
لن أسلك طريقا واحدا إليها
لكنى أيضا لن أبحث عن حل سهل

------------------
لا أعلم أى جريمة أرتكبتها حتى أعاقب بك
ولا أعلم أى خير فعلته حتى أجازى بك

----------------
فيروز تغرد بها : يا ريت بيتك كان منو بعيد
والباب تحت الباب مش حديد

-----------------
بعض أحلامى بسيطة
ولكنها للأسف  مستحيلة

-----------------
فى كل مرة كنت أراك طيفا فيها
كنت تسأليننى بسذاجة الأطفال:
أتحبنى؟
كم كانت تقتلنى عيناك
وكم كان يحرقنى السؤال

-----------------
هل يخاف منها
أم يخاف عليها ؟
سؤال يخاف أن يجد إجابته

--------------------
قالت له: يكفينى معك بعض الأوقات
قال لها : أما أنا فلا يكفينى معك
العمر كله

----------------
يدى فى يدها
حلم لا يفارقنى
ولن أتنازل عنه

----------------
هناك خوف يسكننى تجاهها 
ليتها لا تسافر

---------------
جاءته كحلم
وقدرها أنها حلم

----------------
معادلة حبها صعبة
تريده أبعد مما تخيل وأقرب مما تصور
هى تعشق الصعب

------------------
قالت: لا أرانى وحدى
بل أراهن كلهم
أقرؤك فأتعب أكثر

------------------
لا شئ 
مثل العودة إليها
أشهد أنها وطن

-----------------
ما أجمل أن تحب بصمت
حينها حتما
سيسمعك كل أحد

------------------
هل تذكرين صوت فيروز
حين تردد بإلحاح: وما حدا ناطرنى

----------------
أشعر أن كل محاولة للهرب منك
هى موعد مشبق للقاء بك

---------------
دائما الخطوة الثانية هى الأصعب
ليتها تبادر

------------------
كل أنفاسى مبعثرة
قدرى أن أراقص ظلك
فقط

------------------
أحبك حلما ينافس كل حقيقة
وأحبك حقيقة لا يجاريها أى حلم

------------------
سأرتشف نغم الغيوم
وأستبيح لك التمنى

----------------
قبل النوم
أحلم بفردة حذائها
وأسطورة تجمعنا

------------------
يا ذات اللاءات الكبيرة
أرخى اللاء قليلا
وأبتسمى وللو مرة واحدة

-----------------
لماذا عندما نتعاهد على البعد
نقترب أكثر
عندما نفقد السيطرة
نتحكم أكثر

----------------
أغفر لى 
إنى هنا

----------------
وحدها الخيبة تملك المعول
لهدم الحب

----------------
الأنثى دائما حبلى بالقلق
وتتوكأ على حلم
وتتساءل ماذا بعد؟

----------------
الحقيقة
باب مغلق مسيح

---------------
فى الحب ليس مهم من أخطأ
المهم من يغفر أولا

-----------
حتى وأنت هناك
لا شئ ينافسك هنا

----------------
فرحتها بالدنيا كلها 
ليتها تفرح

----------------
قالت: عندما أرى من حولك أتعب
قال لها : أنا لا أرى إلا أنت فأرتاح

--------------
 فيروز : ونطرتك ع باب بليلة العيد
مرقوا كل أصحابى
وحدك اللى بعيد

-----------------
أصعب شئ أن تنساك الحياة
وأن ينساك الموت

-----------------
هل قدرنا أن تكون حياتنا مضمار
ركض دئما

-----------------
وحدها 
تتخذ القرارات الصعبة

----------------
أصعب شئ
أن تكون هى على مفترق طرق
وأنا لست أى طريق منها

--------------
خوف أن أحملك أكثر مما
تطيقين

--------------------
أحلامها متعبة
والحلم بها أكثر تعبا

-----------------
دع لى مراقبة الشروق
فهناك وعد قادم من بعيد

---------------
كل شئ قابل للولادة
من جديد

--------------
الهادئون دوما هم المبعثرون
فى هذه الحياة

---------------
لماذا  عندما أقترب
تقرب المفاجآت
فنبتعد

----------------
على شرفة السماء الثامنة
كتبت يوما ما سأمنحك حضورا لا يغيب
فإلى حين لقاءنا دعنى أشنق الطريق

----------------
وحده القلب الميت
يحيا فى الدنيا أكثر

(خالد البتلى )