الجمعة، 27 ديسمبر، 2013

المرحوم


الصدفة قدر

---------------
هنا ترقد الأجساد التى ضلت طريقها إلى باطن الأرض
والارواح التى ضلت طريقها إلى السماء
هؤلاء تاذين حُرموا من صفة الرحمة 
لا أحد يُطلق عليه المرحوم
أنا المرحوم الوحيد فى هذا المكان

------------------
ربما يكون الفضول للمعرفة هو أعظم فضائل البشر
( أناتول فرانس)

----------------
دائما تأتى الصدفة بأفضل ألف مرة
مما يأتى به الترتيب

--------------
هناك شئ ما تغيره الغربة
فى تركيبة الأطفال المصريين

----------------
تنبأ الجميع بأننى سأكون طبيبا وتمنى أبى أن يرانى ضابطا
لكننى لم أرغب فى ذلك كنت أريد أن أبتعد عن لعبة الحياة والموت
لا أريد أن أكون طبيبا ولا ضابطا
لا أريد أن أجد نفسى مسئولا يوما عن إنقاذ جسد يموت
أو عن طلقة أقتل بها عدوا ولا لصا
أريد أن أحيا ولا أتعامل إلا مع الحياة

------------------
أى عذاب ستشعر به عندما تصبح عالقا إلى الأبد فى
هذه الحياة حتى إذا كنت تحبها
سيقتلك الملل 
عذاب ألا يوجد جديد لتفعله فى الأيام القادمة
عذاب الأيام المتشابهه التى تتككرر
كما لو كانت ذنبا عليك
لا يفوق هذا العذاب سوى عذاب أن ترحل دون أن تؤدى شيئا
كنت تريد أن تفعله بشدة

--------------------
المواهب يصقلها الفقر
وتخنقها الرفاهية

------------------
يمكنكم دائما أن تقولوا مالم تقولوه
لكن لن يمكنكم أن تمسحوا ما قلتم من عقول
كل من سمعوه

------------------
إلى كل من فعل فمات فعاش
إلى الأبد

---------------
الفعل هو الكائن الحي الخالد
الوحيد الذى يبقى

-----------------
ليس صحيحا أن من أنجب لم يمت
الحقيقة أن من فعل لم يمت

-----------------
لا يستحق تراب الأرض سوى
من عاش فوقها

----------------
لا أستطيع أن ألومه أو أن أشرح له ما جاء فى كتاب السر
عن دور التفاؤل والتفكير الإيجابى الذى يحقق المستحيل
لا أعرف هل إذا جاءت الكاتبة وأقامت فى
الحوش الذى كان يعيش فيه ستصر على موقفها أو لا ؟
على الغالب السر الوحيد الذى سيخرج منها بعد ليلة واحدة فى
التُرب أو المشرحة هو السر لإلهى

------------------
أحيانا يكون كل الكلام الحكيم والمنمق مجرد
أساطير عندما يوضع على أرض واقع فى منتهى القسوة

------------------
كان فى زمان طراطير كتير وتاج وحيد تحتيه مللك
والكل ماشى وراسه تحته وشعب ماشى بزمبلك
قاموا الفوارس قالوا فوقى يا بلد بيحكم تنبلك
قمنا رقصنا وقلنا فرحة يا عيشة أه ما أجملك
صحيت لقيت طراطير كتير وألف ميت مليون ملك
لا لقينا حد يعلي راسنا ولا حد يملى الزمبلك

----------------------
خمسين سنة بأهوى وأنا فى الهوى عيل
وكل ما أكبر سنة بختى يتنيل
وست حُسن الغرام بتقول يا واد ميل
وكل ما أجى أروح ألقى النهارد ليل
ولما حالى أختلف بقى مالى يتكيل
فتحتلى هى الباب على كتفها عيل

---------------------
هنا فى مصر من يبدأ من الصفر
يظل صفرا

-----------------
كنت أتساءل عن البشر 
هل حقنا أن نساعدهم غصبا إذا كانوا لا يفقهون؟
إجابتى بعد كل ما رأيت هى نعم
نحن مكلفون بمساعدة أصحاب العقول القاصرة
حتى إذا لم يطلبوا
منا ذلك 
لا يمكن أن نترك طفلا صغيرا يضع يده فى النار
بحجة أنه يريد ذلك

-----------------
من أراد أن يحاسب البشر فعليه
أن يخلقهم ويرزقهم ويكتب عليهم
مصائرهم

----------------
كلاهما يتطاول على دينه ل دين الآخر
أى مؤمن هذا الذى ينتظر أنتقال درويش من دينه
أو إليه ليزداد إيمانه؟
حماقه بلا شك

------------------
الخط الوحيد لا يصنع أشكالا

--------------
الحقيقة التى تعلمتها جيدا هى أن الأشرار هم الأشرار
فليلبسوا ما يبلبسون وزليقولوا ما يقولون وليبق ما يفعلونه
هو الدليل والبرهان

----------------
لا أعرف فى الدنيا عقدة ظلت موجودة إلى الأبد
إلا ما يخلقها الإنسان ويعيش فيها بكل جوارحه
حتى هذه تحل بموت صاحبها

---------------
السبب غالبا ما يكون سياسيا لهدم تنظيم أو فكرة
تقتل واحدا من قاداتهم وتتهم الأخرين فيصبح
الأخطبوط أذرعا بلا رأسا فيسهل
قطعها جميعا
الأمر بسيط

------------------
والمصيبة الأكبر أننى أصدق أن كل من يعرف
يصبح شريكا
خطيرة هى المعرفة
من قال ذلك؟


--------------------
إن القليل من المعرفة خطير
والكثير كذلك
(أينشتين)


-----------------
الكثير يهتفون ضد الظلم عندما يكونون فى مقاعد المتفرجين
ويتظاهرون بالخرس إذا طلبت منهم كلمة واحدة 
يقولونها فى وجه الباطل 

--------------------
الحقيقة واضحة والرائحة تملأ أنفى
عالم الأحياء أكثر تعفنا ألف مرة من عالم الموتى

( حسن كمال )